من السهل…!

الإنسان الطيب ليس هو من تشير له الأصابع بالطيبة ولين القلب، بل هو من وضعته الحياة أمام طريقين، أسهلهما فيه أذية شخص وعدم مساعدة محتاج، أو تحقيق مصلحة شخصية على حساب شخص آخر، واختار الطريق الأصعب، اختار أن يكون طيبا بالبلاء، لا بالقول والرياء.

المرأة أو الرجل الذي يحب، ليس هو من يدعي الحب بالقول، ويغرق شريكه بالكلمات والهدايا، من يحب بصدق، هو من كان بإمكانه أن يخون فعزف، من كان بإمكانه أن يغادر بسهولة فبقي، من واجهتهما مشاكل وصعوبات فلم يتخلَّ أحدهما عن الآخر، حين يحدث ذلك قل أن فلانا يحب بصدق!

مقالات مرتبطة

الدهشة الزائلة

حكايا الطريق

الإنسان المخلص في عمله، ليس هو من يمضي ساعات طويلة في العمل، ليس هو من يجني أموالا طائلة، بل هو من كان بإمكانه أن يغش فأبى، من كان بإمكانه أن يأخذ مالا مقابل فعل خارج عن إطار عمله فاستعصم، هو من يرى وجه الله قبل وجه القانون!

الإنسان الصادق ليس هو الذي يدعي قول الحقيقة ويقسم بذلك، ليس من يصدق مرة ويكذب عشرة حسب المواقف التي تضعها الحياة أمامه، بل الإنسان الصادق حقا هو من كان سهلا عليه الكذب فصدق، هو من قال الحقيقة حتى وإن كان ذلك سيؤذيه أو لن يخدم مصالحه، هو من لن يجعلك تعيش في كذبة ليعيش هو في سلام!

من السهل الاستسلام، لكن الصعب هو البقاء والمحاولة، من السهل أن تخلف الوعد، لكن الصعب هو الوفاء والتشبث في أصعب الظروف، من السهل الكذب، لكن من الصعب قول الحقيقة، من السهل الصراخ والسب والشتم في وقت الخصام، لكن من الصعب التحكم في نار الغضب! من السهل الكلام، لكن من الصعب التزام الصمت والتمتع بالحكمة!

1xbet casino siteleri bahis siteleri